تفسير حلم رؤية اختفاء الصوت في المنام لابن سيرين



الصوت هو عبارة عن موجات ترددية قادرة على الانتقال عبر أي وسط مادي كالهواء والسوائل والمواد الصلبة و الغازات دون أن تكون قادرة على الانتقال عبر الفراغ وهذا هو تفسير عدم خروج الصوت واختفائه في الفضاء الفارغ، ويعتبر الصوت من أهم الوسائل المستعملة في الاتصال والتواصل بين الأشخاص حيث يستطيع الأشخاص ادراك الصوت المتواجد في المحيط عن طريق حاسة السمع ” الأذن ” التي خلقها الله في جسم الانسان لهذا الغرض، وعادةً يمتلك كل انسان تردد وخامة خاصة لصوته تختلف عن باقي الأشخاص ولكن هذا لا يمنع من وجود تشابه الى حد ما في صوت بعض الاشخاص.

رؤية اختفاء الصوت في المنام لابن سيرين

فيما يخص التفسير والمقصود من ورود الاصوات في حلم الكثير من الأشخاص في المنام فقد ذكر أهل التفسير بأن الصوت في الحلم يرمز الى حال الرائي وذكره بين الناس سواء كان هذا الذكر حسن أم لا، ولكن هذه الرؤية تندرج تحتها العديد من الحالات المختلفة والتي ينجم عنها اختلاف الدلالات والمعاني إذ أن لكل حالة من حالاتها معاني خاصة بها ولهذا فإننا نقتصر في هذا المقال بذكر المعاني والدلالات التي تحلمها رؤية اختفاء الصوت في الحلم و المنام وفقاً لما ذكره الإمام ابن سيرين رحمه الله في كتب تفسير الأحلام الخاصة به.

رؤية اختفاء الصوت في المنام لابن سيرين

اختفاء الصوت في المنام قد يردد على هيئة العديد من الحالات التي يتم مشاهدتها في المنام مثل عدم قدرة الشخص على الكلام أو شعوره باختفاء صوته عند النطق أو عدم سماعه للصوت عند الصراخ أو أنه يحاول التكلم ولكن لا يستطيع والى جانبها بعض الحالات الأخرى التي نذكرها في هذا التفسير، ولقد ذكر الكثير من المفسرين ومن بينهم الإمام ابن سيرين رحمه الله بأن اختفاء الصوت في المنام هو علامة على الخير الذي يناله الرائي والفأل الحسن في معظم الحالات التي قد ترد عليها الرؤية وتبدل الأحوال التي يكون عليها الرائي في اليقظة الى الأفضل والأكثر حسناً ولكن هذا لا يمنع من أن يكون هناك بعض المعاني التي تنبئ بالفأل السيء والمكروهات التي تحصل في حياة الرائي الواقعية ولكنها قليلة هنا.

فالشخص الذي يرى في حلمه بأنه يحاول أن يصرخ أو أن يصدر صوتاً عالياً لكنه لا يستطيع فإن رؤيته تشير الى الفرح والسعادة والراحة النفسية التي يجدها في الحياة الواقعية ولكن بشرط أن لا يصاحب هذا الصراخ المخفي دموع فإن كان هذا الصراخ المخفي مصحوباً بالدموع تحول معنى الرؤية من حالته الحسنة الى حالات لا تبشر بالخير، والشخص الذي يرى في حلمه بأنه يحاول أن يصدر الأصوات والصراخ أو المناداة على أحد الأشخاص ولكنه لا يستطيع أن يصدر صوتاً فإن رؤيته تشير الى أعمال الخير التي يقدم على فعلها صاحب الرؤية في اليقظة.

والذي يرى في حلمه اختفاء صوته فور محاولته للصراخ وكان هذا الرائي يشعر بالكبت والضيق والكآبة أثناء صراخه المكتوم فإن رؤيته تشير الى تبدل أحواله للأحسن والأفضل في الحياة الواقعية، فإن كان الرائي مصاباً بالضيق والهم والغم أو أنه تعرض لمصيبة ما فإن رؤيته هذه تشير الى الفرج وسعة الحال وزوال الهم والضيق من حياته إن شاء الله أما إن كان الرائي مريضاً أو عليلاً في اليقظة فإن رؤيته هذه تشير الى زوال المرض والشفاء الذي يجده، وقيل بأن الأصوات المرتفعة والصراخ في المنام هي أحزان وهموم ومصائب يعيشها الرائي في اليقظة أما كتمانها واختفائها هي ذهاب لهذه الأحزان والهموم إن شاء الله، والله أعلم بكل حال.




Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

رؤية طرد الجن في المنام لابن سيرين

تفسير حلم رؤية طرد الجن في المنام لابن سيرين

رؤية قتل شخص مجهول في المنام

تفسير حلم رؤية قتل شخص مجهول في المنام لابن سيرين