تفسير حلم الشعور بسخونة الجسم والحرارة في المنام



قد يرى الانسان في منامه الامراض بشتى أنواعها، ومن تلك الامراض مرض الحمى او كما يتداوله الناس بالعامية ” السخونة” التي من اهم اعراضها ارتفاع درجة حرارة الجسم فوق معدلها الطبيعي ، فهذه من الامراض الشائعة عند الناس والتي في العادة لا تأخذ مدة طويلة في الشفاء، لذلك يا هل ترى ما هو معنى ان يرى الانسان في منامه الحمى والى ماذا يشير هذا الحلم؟

الشعور بسخونة الجسم والحرارة في المنام

خير ما قيل في رؤية الحمى في المنام

للحمى في المنام دلالات كثيرة ومن تلك الدلالات ان الحمى فيها إشارة الى طول عمر الانسان وتمتع جسده بالصحة والعافية و تمتعه بالمال الكثير، وهذه الأمور تجلب للنفس السعادة والراحة والطمأنينة، فالمال من الأمور التي تزين الحياة ودليل ذلك قوله تعالى ” الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً”، وقيل ان الحمى في المنام فيها إشارة الى قضاء الدين عن الانسان، فلو رأى الانسان في منامه انه محموم وكان في الواقع تتراكم عليه الديون فإن في ذلك إشارة الى زوال تلك الديون، وقيل ان الحمى في المنام فيها إشارة الى كثرة مال الانسان وطمع الناس فيه.

شر ما قيل في رؤية الحمى في المنام

للحمى في المنام دلالات سيئة ومن تلك الدلالات انها تشير الى دنو اجل الانسان وموته، ومن الجدير هنا التذكير بالموت، كيف ولا؟! وهو التجربة التي سيذوق طعمها كل فرد وكل مخلوق على صعيد الكرة الأرضية، وقيل ان الحمى في المنام فيها إشارة الى فساد دين الانسان، بمعنى ان هذا الانسان سيسلك في طريق تؤثر هذه الطريق على دينه تأثيرا سلبيا، وقيل ان استمرت الحمى في المنام ولم يشفى منها الانسان فإن في ذلك إشارة الى إصرار الانسان على اقتراف المعاصي والآثام، فالإنسان بطبيعته كائن ضعيف ومن السهل ان يقع فريسة لإغواءات الشياطين اذا كان بعيدا عن الدين، فلو أراد الانسان فعلا ان يحمي نفسه من المعاصي والذنوب، عليه ان يحافظ على صلاته وان يغض بصره وان يكثر من الاستغفار وان يلجأ الى الصيام، فهذه الأمور تشكل حصنا منيعا امام كل ما يحاول ان يمس بالإنسان او بدينه.

وفي حال رأى الانسان في منامه انه يموت وهو مريض بالحمى فإن في ذلك دلالة على انه يداوم على اقتراف ذنب من الذنوب، ففي هذه الحالة على الانسان ان يراجع نفسه، فلو كان كذلك، فإن عليه ان يقلع ويكف عن اقتراف ذلك الاثم فورا والتوبة الى الله، لكي ينجو بنفسه من العذاب يوم القيامة، يوم لا ينفع مال ولا بنون، ويوم تشهد أعضاء الانسان على الانسان فيما اقترفه من ذنوب، فهذه دعوة الى كل من يذنب ويعصي الله ان يتوب حالا توبة نصوح، وعليه ان يتذكر عقاب الله والموت و جهنم.




Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

رؤية الحساسية في اليد والجسم وتفسير ذلك المنام

تفسير حلم رؤية الحساسية في اليد أو الجسم في المنام

حلم النسيان في المنام

تفسير رؤية حلم النسيان أو الشعور به في المنام لابن سيرين