تفسير حلم رؤية يأجوج ومأجوج في المنام لابن سيرين



عندما خلق الله الحياة الدنيا وخلق الانسان فيها وبقية الكائنات الحية ، شاء الله ان يكون هناك يوم نهاية لهذه الحياة وهو يوم القيامة وحدد علامات لكي تسبق مجيء ذلك اليوم. قد يرى بعض الناس في الحلم او المنام علامات الساعة وربما يرغبون بتفسير ذلك الحلم ، ولهذا السبب سوف نقوم بتفسير ذلك المنام في هذا الموضوع.

تفسير حلم رؤية يأجوج ومأجوج في المنام

ما قيل في رؤية علامات الساعة ويوم القيامة في المنام او الحلم

يعتبر حلم رؤية علامات الساعة ويوم القيامة من ضمن الأحلام التي من الممكن ان يتم تفسيرها على انها خير أو شر ، وذلك بطبيعة الحال يعتمد على طبيعة الحلم او ظروف الشخص الحال. قال بعض العلماء والمفسرين انه اذا رأى الانسان في المنام او الحلم اشراط الساعة وعلاماتها مثل خروج يأجوج ومأجوج وطلوع الشمس من مغربها ، فمن المحتمل ان يكون تفسير ذلك الحلم دلالة على ان الانسان يعمل الخير وسوف يوفقه الله عز وجل لإكمال طريق الخير الذي يسعى فيه ، وقيل ايضا انه اذا رأى الانسان في المنام او الحلم علامات القيامة مثل ظهور يأجوج ومأجوج وكان يعمل عملا سيئا ، فهذا تنبيه من الله عز وجل حتى يبتعد عن الأفعال السيئة ويلزم طريق الخير والطاعة والعبادة.

اضافة الى ذلك قال بعض المختصين في تفسير الأحلام انه اذا رأى الانسان في المنام او الحلم علامات الساعة او القيامة ، فمن المحتمل ان يشير ذلك الحلم الى ان الانسان غالبا ما يفكر بيوم القيامة وعلامات يوم القيامة وهذه اشارة دالة على خوفه من الله عز وجل وقربه منه. قيل ايضا انه اذا رأى الانسان في المنام او الحلم علامات الساعة ، فربما يشير ذلك الحلم او المنام الى حرصه على طاعة الله في تلك عند ظهور تلك العلامات. واذا رأى الانسان ان القيامة قامت في منطقة ما ، فمن الممكن ان يشير ذلك الحلم الى ان الخير سوف يعم في تلك المنطقة.

التفاسير أعلاه لا يمكن تأكيد حدوثها لأنه لا يعلم الغيب الا الله عز وجل ، ولكن من الممكن ان يطلع عليها الانسان على سبيل الاستئناس.




Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

Ads